الاستثمار
28 مارس 2017 10:14 مـ 29 جمادى آخر 1438

نادر غبور :  ” شنايدر إليكتريك ”  ستستحوذ على 20% من إنتاج الطاقات المتجددة  بمصر بحلول عام 2022

نادر غبور :  ” شنايدر إليكتريك ”  ستستحوذ على 20% من إنتاج الطاقات المتجددة  بمصر بحلول عام 2022

 

عقدت شركة شنايدر إليكتريك، الشركة العالمية المتخصصة في إدارة الطاقة والتحكم الآلي، مؤتمراٌ صحفياً اليوم بالقاهرة، للإعلان عن خطط أعمالها فى السوق المصرى، تأكيداً على التزامها تجاه هذا السوق المحوري بهدف تحقيق عناصر الاستدامة والكفاءة والأمان لعملائها.

حضر المؤتمر الصحفي المهندس وليد شتا – الرئيس الإقليمي لشركة شنايدر اليكتريك مصر وشمال شرق أفريقيا والمشرق العربي، وكلا من المهندسمحمد شاهين، نائب رئيس الشركة لقطاع الصناعات بمصر وشمال شرق أفريقيا والمشرق العربى، والمهندس نادر غبور، نائب رئيس الشركة ,ورئيس مركز المشروعات الإقليمى بمصر وشمال أفريقيا والمشرق العربى.

واستعرض المهندس وليد شتا خطط وأعمال الشركة فى مصر والمنطقة العربية وأفريقيا، واستراتيجية الشركة العالمية نحو التوجه للاعتماد على التطبيقات الرقمية وإنترنت الأشياء في أداء أعمالها، من أجل تغيير أساليب استهلاك الأفراد والشركات للطاقة، وكذلك التحكم الآلي في العمليات الصناعية بصورة أفضل، وتعزيز جودة القرارات التجارية، بالإضافة لتحسين أسلوب الحياة وإثرائها، وجعلها متصلة بتكنولوجيا المعلومات، بهدف إتخاذ القرارات بشكل أفضل.

وتعتمد شنايدر إليكتريك فى أعمالها على بناء قواعد البيانات اللازمة لدعم العمليات التشغيلية، والاعتماد بشكل أساسي على تحسين عمليات التحكم الآلي، والإدارة عن بُعد بشكل متطور، والصيانة التنبؤية، بما يتيح للشركات إدارة خدماتها بصورة أفضل.

وصرح المهندس وليد شتا - الرئيس الأقليمى لشركة شنايدر اليكتريك مصروشمال شرق أفريقيا والمشرق العربي، قائلا: "نعيش الآن في عالم مليء بالتغيرات والتحديات، وهو ما يفرض علينا ضرورة تبني منهج جديد في إدارة الموارد، والتي يأتي على رأسها الطاقة، وأصبحت تكنولوجيا المعلومات أداة لا غنى عنها لتحقيق التكامل في العمليات الإنتاجية"، وتابع قائلا: السوق المصرى يعد مركزاً إقليمياً لأعمالنا  في المنطقة ومصر لديها إمكانيات هائلة لكى تصبح مركزا إقليميا للطاقة وتكنولوجيا المعلومات، ويدعم ذلك الاصلاحات الاقتصادية التى اتخذتها الحكومة المصرية مؤخرا، مما يجذب المزيد من الاستثمارات إلى مصر"، مضيفا، تولي شنايدر اليكتريك اهتماماً خاصاً بالسوق المصري باعتباره من الأسواق الاقليمية التي تنطلق منها للعديد من دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والقارة الأفريقية."

وخلال المؤتمر الصحفي، قام ممثلى الشركه بإعطاء شرح تفصيلي لطبيعة الأعمال التشغيلية داخل كل قطاع، والحلول والمنتجات التي تقدمها الشركة لعملائها. وقام المهندس محمد شاهين نائب رئيس الشركة لقطاع الصناعه مؤكدا أن شنايدر اليكتريك تحرص باستمرار على تلبية احتياجات عملائها، وتقديم منتجات وحلول تناسب استخدامهم بشكل مباشر، وتحقق الكفاءة والتوازن بين التكلفة ومستوى الأداء، ومساعدة الأشخاص والشركات سواء الحكومية أو الخاصة والمصانع على توفير استهلاك الطاقة بأقل التكاليف الممكنة.

وقدم المهندس نادر غبور، نائب رئيس الشركة، ومدير مركز المشروعات الإقليمى عرض شامل لمشروعات شنايدر اليكتريك فى مصر، قائلا: "شنايدر إليكتريك تساهم بشكل أساسى فى تنفيذ استراتيجية قطاع الكهرباء المصرى للوصول إلى إنتاج 20% من الطاقات المتجددة بحلول عام 2022، عن طريق تقديم حلول إدارة الطاقة للمساعدة فى تقليل التكلفة التشغيلية وتلافى الأعطال بشكل مسبق"، وتابع "غبور" لقد ساهمت الشركة في الكثير من المشروعات القومية والعملاقة منها، الإشتراك فى إنشاءات تطوير حقل غاز ظهر، من خلال تركيب مجموعة اللوحات الكهربائية ذات الجهد المتوسط واللوحات المعزولة ولوحات الكهربائية ذات الجهد المنخفض، ومحولات التوزيع، ومزودات الطاقة غير المنقطعة ونظام التحكم، كما اشتركت الشركة في المرحلة الرابعة من إنشاءات مناجم السكري للذهب، ومشروع التغذية الكهربائية للسفن بالمواني، ومحطة ضخ مياة توشكا".

 

وأضاف المهندس نادر غبور أن شنايدر إليكتريك ساهمت أيضا في تدعيم خطة وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة من خلال الإشتراك في إنشاءات محطة كهرباء أسيوط ودمياط والتي تم تسليمها في 2015.

إضافة إلى تصميم وتركيب نظم الطاقة بالعديد من الفنادق والمراكز التجارية وكان أخرها الإشتراك في إنشاءات مول مصر".

وتعد شنايدر اليكتريك، من كبرى الشركات العالمية الرائدة في قطاع الطاقة وتصنيع لوحات توزيع الجهد المتوسط وحلول التحكم الآلي، حيث بلغ حجم ايرادتها 25 مليار يورو فى عام 2016، كما تساهم شنايدر إليكتريك بحلول متكاملة في قطاع الصناعة لتوفير أكبر قدر من الطاقة، كما أن شنايدر اليكتريك هي الشركة الأولى عالمياً في قطاع تكنولوجيا المعلومات ومراكز البيانات، وحلول شبكات الأعمال والمنازل.

تُعد مصر هي المركز الإقليمي لأعمال الشركة في المنطقة حيث تعمل شنايدر اليكتريك مصر وشمال شرق أفريقيا في 7  دول هي مصر والسودان وليبيا ولبنان وسوريا والأردن والعراق، حيث بدأت أعمالها في السوق المصري عام 1987 ويبلغ عدد العاملين بها حوالي 1400 مهندس وموظف وعامل. ويقع المقر الرئيسي للشركة بالقاهرة الجديدة بالإضافة لمصنعها الإقليمي بمدينة بدر الحاصل على شهادة الأيزو، والمتخصص في إنتاج اللوحات الكهربائية للضغط المنخفض والمتوسط. تقوم شنايدر اليكتريك مصر وشمال شرق أفريقيا بتصدير منتجاتها للعديد من دول المنطقة مثل: الإمارات العربية المتحدة، وقطر، والسودان، والمغرب، وزامبيا، ونيجيريا وغيرها من دول أفريقيا.

أُضيفت في: 28 مارس (آذار) 2017 الموافق 29 جمادى آخر 1438
منذ: 8 شهور, 18 أيام, 23 ساعات, 28 دقائق, 21 ثانية
we
0
الرابط الدائم

التعليقات

2952
اتصالات أورانج efinance
vf
Cairo ICT
efinance
أورانج