الأربعاء 6 يوليو 2022 08:20 صـ
بلدنا نيوز الاقتصادي

اقتصاد على مدار الساعة

  • بنك مصر
  • المصرية رمضان هو هو
  • البريد المصري
«فيكسد مصر» تتيح خدمات التوقيع الإلكترونى للافراد والختم الالكترونى للشركاتوزير النقل : منظومة النقل الذكي ستسهم بقدر كبير في تقليل نسب الحوادث وزيادة معدلات السلامة والأمان للطرقتصميم استثنائي ومزايا فائقة بهاتف HUAWEI nova 9 SEOPPO تحتفل بمرور مئة عام على تأسيس السنتر كورت كراعي عالمي لبطولة ويمبلدون للتنستعرف على أبرز مشروعات مبادرة”الشراكة الصناعية التكاملية لتنمية اقتصادية مستدامة ”” الاتصالات ” : رفع كفاءة سرعات خدمة الانترنت بالمنشآت الفندقية بمدينة شرم الشيخ استعدادا للمؤتمر الدولي للمناخ3.1 مليار دولار تحويلات المصريين العاملين بالخارج خلال شهر أبريل 2022” الكهرباء ” : تزايد أقصى حمل كهربى ليصل إلى 33 الف ميجاوات خلال عام 2022” التنظيم والإدارة ” : نلتزم بتطبيق الدستور والقانون في آليات التوظف في الجهاز الإداري للدولةنائب رئيس بنك الاستثمار الأوروبي : حريصون على إنجاح ” قمة المناخ ” في مصر” الرعاية الصحية ” : تدريب مقدمي الخدمة الصحية وتطبيق اليقظة الدوائية بمحافظات التأمين الصحي الشاملتعرف على المعلمين والمعلمات المخاطبين بقرار وزير التربية والتعليم بترقية 57 ألف معلم
منوعات

علماء يحددون أعراضا جديدة لدى الأطفال المصابين بكورونا

كشف أعراض جديدة لدى الأطفال المصابين بفيروس كورونا المستجد
كشف أعراض جديدة لدى الأطفال المصابين بفيروس كورونا المستجد

نبّه خبراء صحة بريطانيون، إلى أعراض جديدة لدى الأطفال المصابين بفيروس كورونا المستجد، قائلين إن الإرشادات الطبية الحالية لا تشير إليها بمثابة علامات لانتقال العدوى.

وبحسب دراسة صادرة عن جامعة بلفاست في إيرلندا، فإن هذه الأعراض وسط الأطفال تتركز في الجهاز الهضمي، وتشمل كلا من الإسهال وآلام المعدة والغثيان.

وهذه الأعراض ليست مدرجة في قائمة هيئة الصحة العامة في بريطانيا، والتي تضم السعال والحمى وفقدان حاستي الشم والتذوق.

ويأتي التنبيه إلى هذه الأعراض وسط الأطفال، فيما يعود صغار السن إلى مقاعد الدراسة في عدد من دول العالم، بينما فضلت بعض الحكومات المزاوجة بين التعليم الحضوري والتعليم عن بعد، خشية تفشي الوباء.

وتخشى السلطات الصحية إدراج هذه الاضطرابات في الجهاز الهضمي ضمن أعراض عدوى كورونا، تفاديا لأي ارتباك أو قلق زائدين لدى الناس.

واعتمدت الدراسة على عينة ضخمة من 992 طفل تصل أعمارهم في المتوسط، إلى عشر سنوات، ثم أجريت لهم فحوص دم، للكشف عما إذا كانوا قد أصيبوا بفيروس كورونا.

وكشفت نتائج الدراسة المنشورة في مجلة "ميد ريفكس" أن 68 طفلا طوروا أجساما مضادة، أي أنهم أصيبوا فعلا بفيروس كورونا المستجد من ذي قبل.

وأكد عدد من الأطفال الذين أصيبوا بالفيروس، أنهم عانوا أعراضا مثل الإسهال والقيء وآلام البطن، لكن هذه الاضطرابات كانت عابرة ولم يضطر أي منهم إلى دخول المستشفى، حسبما نقلت صحيفة "ميرور" البريطانية.

في غضون ذلك، أكد 50 في المئة من الحالات الإيجابية وسط الأطفال أنهم لم يشعروا بأي أعراض رغم إصابتهم بفيروس كورونا المستجد.

وتشير بيانات الصحة العالمية حتى الآن إلى أن كبار السن هم الأكثر عرضة لمضاعفات فيروس كورونا أو الوفاة بسببه، فيما يظل الأطفال، لاسيما الذين تقل أعمارهم عن العاشرة، من الأقل تأثرا.

وقال الخبير الصحي، توم واترفيلد، في تصريح صحفي، إن القيء والإسهال يدخلان ضمن أعراض، ولذلك، فإن إضافتهما إلى قائمة الأعراض الشائعة لكورونا المستجد أمر جدير بالدراسة.

الموبايل البنكى-بنك التعمير 2 بنك القاهرة 1
أطفال فيروس كورونا إيرلندا أعراض

آخر الأخبار

تحويل الأرقام
efinance