الخميس 8 ديسمبر 2022 10:29 مـ
بلدنا نيوز الاقتصادي

اقتصاد على مدار الساعة

  • بنك مصر
  • البنك الزراعي المصرى
  • كايرو أى سى تى 2022
اورنچ مصر تتسلم جائزة أفضل مزود إقليمي لخدمات الحوسبة السحابية من Telecom Reviewبنك التعمير والإسكان يولي اهتماما ملحوظا بتطوير أنشطة مراكز تطوير الاعمال الغير ماليةاريكسون : 6.6 مليار مشترك في خدمات الهواتف الذكية في نهاية عام 2022” اريكسون ” : تبني شبكات الجيل الخامس سيعود على الاقتصادات الناشئة بمنافع كبيرةمحمد الإتربى : مستويات التضخم المتزايدة أهم ما يؤرّق السياسات النقدية المطبقة بمختلف بلدان العالمعبد الله حسن : دعم وتقوية القطاع المصرفي كان له أكبر الأثر في مساندة باقي قطاعات الدولةتعيين هشام عز العرب رئيسا لمجلس إدارة البنك التجاري الدولي” معيط ” : سددنا ٤٠ مليار جنيه لدعم الصادرات خلال ٣٠ شهرًا.. رغم الأزمات العالمية والظروف الاقتصادية الراهنة” مدبولى ” : إطلاق لوحات معلوماتية على الموقع الإلكتروني لمتابعة انجاز (125) توصية صادرة عن المؤتمر الاقتصادىوزير المالية : مد فترة تسجيل الكيانات الفردية بمنظومة الفاتورة الإلكترونية من ١٥ ديسمبر ٢٠٢٢ إلى ٣٠ أبريل ٢٠٢٣تعرف على مواصفات هاتف Infinix ZERO 5G 2023 الجديدقصص نجاح لشباب تدربوا في معهد تكنولوجيا المعلومات ال ITI من قرى أسوان
منوعات

سد إثيوبي جديد يسبب مشكلات للصيادين في كينيا

بلدنا نيوز الاقتصادي

لا يساور الصيادون على شواطئ بحيرة توركانا الكينية، أكبر بحيرة صحراوية في العالم، أي شك في سبب تناقص رزقهم من الأسماك، فالسبب لهم واضح، سد كهرومائي ضخم شيدته إثيوبيا على نهر أومو الذي يغذي البحيرة.

ويقول الصياد فيتبو لالوكول "نشهد الآن انخفاضا كبيرا في مخزون أسماك بياض النيل"، ويضيف أن القوارب يجب أن تبحر أكثر في مياه البحيرة لصيد كميات جيدة من الأسماك.

ولم يرد مسؤولون في وزارة المياه والري والطاقة الإثيوبية على طلب رويترز للتعليق على مزاعم الصيادين.

وليست مشكلة سد نهر أومو الأولى من نوعها في إثيوبيا، التي تقع وسط أزمة كبيرة أخرى لسد آخر وهو سد النهضة، الذي أدخلها في مفاوضات مع مصر والسودان، بسبب تهديده لحصتهم من مياه نهر النيل.

وقالت الحكومة في أديس أبابا إنها بحاجة إلى السدود الضخمة لتوليد ما يكفي من الكهرباء لسكانها البالغ عددهم 109 ملايين نسمة، يحصل حوالي ثلثهم فقط على الكهرباء.

لكن السكان الذين يعيشون حول بحيرة توركانا، أفقر منطقة في كينيا، يقولون إن الطاقة المتولدة من سد (جيبي 3)، الذي يبلغ ارتفاعه 250 مترا تقريبا، يتم إنتاجها على حسابهم.

ويأتي حوالي 90 بالمئة من مياه بحيرة توركانا من نهر أومو، وفقا لما ذكرته وكالة رويترز.

وتظهر بيانات وزارة الزراعة الأميركية انخفاض مستوى مياه البحيرة إلى 363 مترا في عام 2016، عندما تم افتتاح السد، من 365 مترا.

وأدت الأمطار الغزيرة التي سقطت في غير موسمها لارتفاع منسوب البحيرة لكن الصيادين يخشون أن يكون ذلك أمرا مؤقتا.

وذكرت إيكال أنجيلي، وهي ناشطة محلية في الدفاع عن البيئة: "في مرحلة ما كانت البحيرة تنحسر تماما ولا توجد أسماك".

وأضافت أن كينيا وإثيوبيا بحاجة إلى تقاسم الموارد لمراعاة المجتمعات الفقيرة.

وقالت: "يجب أن يشارك المجتمع المحلي في هذه العملية برمتها سواء من أجل الحفاظ على البيئة أو القيمة الاقتصادية".

 

الموبايل البنكى-بنك التعمير 2 بنك القاهرة 1
سد إثيوبي نهر أومو كينيا إثيوبيا

آخر الأخبار

تحويل الأرقام
efinance