السبت 26 سبتمبر 2020 12:30 صـ
بلدنا نيوز الاقتصادي

اقتصاد على مدار الساعة

حوارات وملفات

اعرف ” القصة الكاملة ” لواقعة إختفاء كوؤس بطولات الأمم الأفريقية من مقر ” الجبلاية ”

بلدنا نيوز الاقتصادي

يشهد الوسط الكروى المصرى حالة من الغضب الممتزج بالسخرية بعد واقعة إختفاء ثلاثة كوؤس لبطولات المنتخب المصرى لكرة القدم خاصة بأمم أفريقيا بالإضافة لمجموعة من الدروع والمقتنيات .

وقد أعلن الاتحاد المصري لكرة القدم، إجراء تحقيق في واقعة اختفاء عدد من الكؤوس الثمينة من مخازن مقر الاتحاد، من ضمنها كؤوس بطولة أمم إفريقيا .

ذلك في أعقاب مفاجأة فجرها الإعلامي الرياضي ونائب رئيس اتحاد الكرة المصري السابق أحمد شوبير، حول اختفاء كأس الأمم الإفريقية من داخل مقر الاتحاد، وهو الكأس الذي تحتفظ به مصر بعد فوزها باللقب 3 مرات متتالية أعوام 2006 و2008 و2010.

وقال شوبير، في حلقة من برنامجه على قناة "تايم سبورت" الخميس، إن اتحاد الكرة قرر إنشاء متحف للكرة المصرية بمناسبة مرور 100 سنة على تأسيسه، ووضع كأس إفريقيا فيه، لكنهم فؤجئوا بعدم وجود الكأس داخل خزينة الاتحاد.

وأضاف حارس مرمى منتخب مصر والأهلي سابقا عبر برنامجه التلفزيوني، إن بعض الموظفين قالوا إن كابتن منتخب مصر السابق أحمد حسن هو من أخذ الكأس، وعند سؤاله نفى ذلك تماما، وقال" إنتم هتلبسوني تهمة؟"

من جانبه نفى أحمد حسن ما تردد، وغرد عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" قائلا "وأنا كمان هحكيلكم حكاية شربات.. قالك كأس ضاع واسألوا أحمد حسن.. دول ٤ يا بابا انت وهو علشان لو ناسين ؟! و لو عاوزين واحد كمان ممكن نرجع نلعب ونجيب كأس خامس.. والله فعلاً عايشين كوميديا هابطة !!! بس الصورة حلوة

وأكد شوقي غريب، المدير الفني للمنتخب الأولمبي، أن كأس أمم أفريقيا المفقودة ليست في حوزته، ولا يعلم عنها شيئا

" وقال " غريب " : أتعجب من إقحامي في موضوع سرقة كأس أمم أفريقيا، فهل من المعقول أن يحتفظ المدرب العام بالكأس لمدة تزيد عن 10 سنوات في منزله؟".

وأشار غريب إلى أنه ليس لديه أي معلومات عن مكان تواجد الكأس، ولم يسأله أحد من اتحاد الكرة؛ لأن الموضوع ببساطه لا يخصه .

وقال الاتحاد الذي تديره لجنة خماسية مؤقتة في بيانه، إن التحقيقات الجارية ستبحث في علاقة واقعة الاختفاء بحادث حريق اتحاد الكرة الذي وقع عام 2013، بعد هجوم مجموعة من شباب "الألتراس"، في أعقاب حكم قضائي صدر حينها على المتهمين في قضية "مذبحة ستاد بورسعيد

ومن جانبه قال المتحدث الرسمي باسم الاتحاد المصري لكرة القدم أسامة إسماعيل، إن التحقيقات الجارية داخل الاتحاد تتضمن مراجعة وحصر سجلات الاتحاد لمعرفة هل كانت تلك الكؤوس ضمن خسائر الحريق الذي تعرض له مبنى الاتحاد في مارس 2013 من عدمه.

وأضاف إسماعيل، إنه منذ ذلك الوقت تعاقب على إدارة الاتحاد ثلاثة مجالس منتخبة ومجلسين تنفيذيين، مؤكدا أن التحقيق ليس هدفه توجيه اتهامات لأحد.

وأشار مسؤول اتحاد الكرة، إلى أن الحريق قضى على كثير من تاريخ الكرة المصرية والعديد من الوثائق المهمة وليس فقط الكؤوس المفقودة.

وأثار الحديث عن واقعة اختفاء كأس أمم إفريقيا موجة غضب وسخرية رواد مواقع التواصل الاجتماعي، الذين طالب بعضهم بمحاسبة المسؤولين، كما علق نادر الشيخ على فيس بوك قائلا "محاسبة المسؤولين يا كابتن شوبير دي فضيحه وجرسه عالميه".

فيما غرد خالد الحسيني ساخرا "لا وبيقولك ان شوبير راح فتح دولاب الاتحاد ملقاش الكأس، فكلم احمد حسن وقاله هو الكاس معاك! تقولش فرد شراب ضايعه". ورد عليه عماد حمدي قائلا: "او ساله عن الكاس اللي اشتروه في نيش الجواز مثلا"

وفي عام 2013، تعرض مبنى الجبلاية في الجزيرة للحريق ما تسبب في ضياع العديد من المقتنيات المهمللإتحاد. وتداول البعض وقتها صورا لشباب يحملون كأسا يعتقد أنها الكأس المفقودة.

وحقق منتخب الفراعنة رقما قياسيا بالتتويج باللقب الإفريقي 7 مرات، كان آخرها في عام 2010، تحت قيادة المدرب المخضرم حسن شحاتة

اتحاد الكرة المصرى سرقة كأس أمم أفريقيا أحمد شوبير أحمد حسن شوقى غريب حسن شحاتة الجبلاية

آخر الأخبار

efinance
ايتيدا