الجمعة 21 يناير 2022 03:42 صـ
بلدنا نيوز الاقتصادي

اقتصاد على مدار الساعة

  • بنك مصر
  • كايرو أى سى تى 2021
  • إعلان إى فاينانس كايرو أى سى تى 2021
” الشباب والرياضة ” تدعم الاتحادات الرياضية بـ 16 مليون و505 ألف جنيه كدفعة أولى للعام 2021-2022دخول محطة طاقة رياح بمنطقة خليج السويس حيز الإنتاج التجاري أبرز نجاحات هيئة الطاقة المتجددة” الوزراء ” : توفير 96 % من الأراضي المطلوبة لتنفيذ مشروعات مبادرة ” حياة كريمة ””مدبولى ” : الحكومة ستبدأ على الفور في اتخاذ الخطوات اللازمة لتنفيذ قرارات الرئيس بالأمس بدءاً من موازنة العام المالي القادم”دِل تكنولوجيز” تعلن عن إطلاق ”مفهوم لونا” بالتعاون مع ”إنتل”بشرى سارة لطلاب كليات الهندسة والمعاهد التكنولوجية.. ” إيتيدا ” تمول مشروعات التخرج بدعم 10 ألاف جنيهأكاديمية عقارماب للتسويق العقاري تستهدف تنظيم ثلاث دورات جديدة خلال عام 2022” طلعت ” : مصر حققت خطوات وثابة فى مجال التحول الرقمىINFINIX XOS 10 يفوز بجائزة أكثر انظمة التشغيل ابتكاراً في 2021” وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات” و” دِل تكنولوجيز” تطلقان مبادرة لتدريب طلاب خمس جامعات في موضوعات الذكاء الاصطناعى” السعيد ” : نخطط لتنمية الأسرة وتحسين خصائص السكانملفات الأسمدة ونظم الري وتطوير الجمعيات تتصدر إجتماع وزير الزراعة مع مديريات الزراعة بالمحافظات
عالم الـIT

” كاسبرسكي” : 41٪ من الأباء في مصر يعتبرون التنمر الإلكتروني مصدر قلقهم الرئيسي

بلدنا نيوز الاقتصادي

يزداد قلق الآباء على أبنائهم مع تزايد ظهور التهديدات الرقمية على الساحة، ومن أبرزها التنمّر عبر الإنترنت الذي من شأنه أن يثير التوتر والاكتئاب وحتى العزلة الاجتماعية. لكن الخبراء يرون أن ذلك يمكن منعه بإدامة التواصل مع الأطفال وتعريفهم بالموقف السليم حيال التعامل مع الإنترنت.

ووفقًا لدراسة استطلاعية أجرتها كاسبرسكي بعنوان "الأبوة الرقمية المسؤولة"، قال 41% من الآباء في مصر إن التنمّر عبر الإنترنت يمثل مصدر قلق كبير يثير المخاوف حيال أطفالهم. وتسبّبت هذه الظاهرة بحدوث مشاكل لدى الأطفال مثل التأثير السلبي في الأداء المدرسي (39%)، وانخفاض النشاط الاجتماعي والعزلة الاجتماعية (38%)، والتوتر المستمر (37%)، والاكتئاب (26%)، وانخفاض احترام الذات (24%).

كذلك واجه 38% من الأطفال في مصر شكلًا من أشكال التنمر عبر الإنترنت، سواء كان ذلك من خلال كونهم متنمّرين هم أنفسهم، أو أنهم شاهدوا تعرّض أصدقائهم للتنمّر، أو أنهم تعرضوا هم للتنمر. وكان لا بدّ للآباء، في ظلّ هذا الرقم الكبير، من التفكير في طرق لمنع انتشار هذه الظاهرة المقلقة، لكنهم ليسوا جميعًا على علم بهذه الظاهرة. وتُظهر الدراسة تحديدًا أن 28% من الآباء لم يناقشوا أخلاقيات الإنترنت مع أطفالهم، بينما لم يناقش 31% منهم قواعد الأمن على الإنترنت.

لطالما واجه الآباء تهديدات قد تشكّل خطرًا على أطفالهم، لكن مشهد التهديدات بات اليوم أكثر اتساعًا بسبب العالم الرقمي الذي يشتمل على تهديدات يمكن أن تكون غير مرئية أحيانًا في ظلّ عدم إطلاع الأطفال أسرهم على التنمّر الرقمي، مثلًا، بحسب أندري سيدنكو رئيس قسم سلامة الأطفال في شبكة كاسبرسكي، الذي أشار إلى أن الاستطلاع يُبيّن أن "32% من الآباء يظنون أن شيئًا ما يهدّد أطفالهم على الإنترنت، في حين يجد 18% أنه من الصعب تحديد وجود مخاطر محتملة، وبالتالي لا يتواصلون معهم حول هذا الموضوع بالشكل الكافي، ما يجعلها إحصائيات مزعجة".

وفي هذا السياق، توصي كاسبرسكي الآباء بشدة باتباع التدابير اللازمة لحماية حضور الأطفال على الإنترنت:
1. كن أكثر حضورًا في حياة أطفالك على الإنترنت؛ وأقم الصداقات معهم على منصات التواصل الاجتماعي، وتعرّف أكثر على التوجهات والميول الحديثة في هذه المنصات. ومن المهم كذلك التحدث مع الأطفال بانتظام لمناقشة تجاربهم على الإنترنت، وطمأنتهم إلى أن بوسعهم التواصل مع آبائهم متى راودتهم أية مخاوف.
2. لاحظ التغيّرات في سلوك طفلك، ولاحظ ما إذا بدأ ينعزل عن محيطه أو يشهد تراجعًا في أدائه المدرسي. ولمعرفة هذا، يجب إدامة التواصل مع المدرسة.
3. تثبيت حلّ أمني موثوق به مثل Kaspersky Safe Kids لحماية الحياة الرقمية لطفلك بنجاح وبطريقة أكثر إنتاجية.

كاسبرسكي التنمر الإلكتروني

آخر الأخبار

efinance
efinance